جــديد الاخــبــار
ترحيب واسع بإطلاق مهرجان دبي للمفروشات
22 أبريل 2019

أثمر التعاون بين مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة وشركائها في قطاع التجزئة بإطلاق مهرجان جديد يحتفي بقطاع المفروشات والمستلزمات والتجهيزات المنزلية في دبي. حيث تم الإعلان عن تنظيم مهرجان دبي للمفروشات ليقدّم فرصة للمتسوّقين لاستكشاف أحدث الصيحات في تصاميم المفروشات والأثاث، بالإضافة إلى استعراض إبداعات المصممين المحليين والمتاجر العالمية، كما يعد المهرجان الذي انطلقت فعالياته في 18 أبريل وتستمر حتى 1 مايو 2019 فرصة لتشجيع سياحة التسوّق في المنطقة.

قال أحمد الخاجة، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة: “نفخر بالعمل والتعاون مع مجموعة مهمّة من الشركاء المميّزين في قطاع التجزئة، الذين حرصوا على تقديم الدعم لإطلاق الدورة الأولى من مهرجان دبي للمفروشات. ونحن على ثقة بأنّ التركيز على مثل هذه القطاعات سيساهم في زيادة الإقبال على مراكز التسوّق ومتاجر الأثاث المشاركة، وكذلك تعزيز سياحة التسوّق. وإنّنا نتطلّع عبر هذا التعاون الوثيق مع شركائنا إلى تحقيق النجاح للدورة الأولى من هذا المهرجان الجديد”.

وفي تعليق لهم على إطلاق الدورة الأولى من مهرجان دبي للمفروشات قال محمد الجسمي، مدير أول “سيتي سنتر مردف”: “نتوجّه بالشكر لمؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة على إطلاقها لمهرجان دبي للمفروشات، الذي يسلط الضوء على أحدث الاتجاهات المتعلقة بأساليب تأثيث المنازل، إلى جانب إتاحة المجال أمام أشهر العلامات التجارية والشركات الرائدة في هذا المجال لعرض أحدث منتجاتها. وبلا شك، يعتبر قطاع المفروشات المنزلية من المكوّنات المهمة في تجارة التجزئة ليس فقط في سيتي سنتر مردف، وإنما في جميع مراكز التسوق التابعة لـشركة ماجد الفطيم، والتي توفر مجموعة متنوعة وفريدة من منتجات الأثاث ذات جودة عالية، إلى جانب المتاجر المتخصصة بالأدوات والأجهزة المنزلية. ومن شأن هذه المبادرة الرائعة أن تساهم بتنشيط قطاع الأثاث والأدوات والمستلزمات المنزلية من خلال تقديم مجموعة من العروض الترويجية المميزة والأنشطة التفاعلية في مختلف أنحاء المدينة”.

ومن جانبه صرّح عمر خوري، المدير التنفيذي لشركة نخيل مولز: “نهنيء مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة على إطلاق حدث عالمي آخر يضاف إلى أجندة فعالياتها الدولية المرموقة. وبلا شك فإنّ مهرجان دبي للمفروشات سيسهم بما يقدمه من مفهوم مبتكر في تعزيز مكانة دبي الدولية كوجهة عالمية رائدة للتجزئة والتسوق. وكوننا شريكاً استراتيجياً لمؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة، فإنّ نخيل مولز ملتزمة نحو تقديم تجارب لا مثيل لها للزوار في مراكزها الرائدة التي تشمل ابن بطوطة مول وسوق التنين”.

 

وأضاف قائلاً: “نحن متحمسون للغاية إلى المشاركة في الدورة الأولى من مهرجان دبي للمفروشات، الحدث الأول من نوعه الذي يحتفي بأفضل بما تقدمه الإمارة من المفروشات والتجهيزات والأدوات المنزلية. ويعتبر ابن بطوطة مول وسوق التنين من أبرز المراكز التي تتمتع بتشكيلة واسعة ومتنوعة للغاية من المنتجات في هذا القطاع؛ واحتفالاً بهذا الحدث المرموق، فإنها تستعد لتقديم العديد من الجوائز الكبرى والعروض الترويجية التي ستشمل الفوز بسيارات جديدة وتجديد ديكورات المنزل بالكامل، وغيرها الكثير”.

ومن جهته قال اسامة قاسم ، رئيس قسم التسويق متجر روبنسونس: “نلتزم في ’روبنسونس‘ بتوفير تجارب استثنائية للعملاء من خلال فعاليات ممتعة وعروض مذهلة وتشكيلات حصرية جديدة من المنتجات. ويسعدنا أن نشارك في مهرجان دبي للمفروشات هذا العام ضمن جهودنا المتواصلة لتلبية احتياجاتهم. وبهذه المناسبة، سنقدم للمتسوقين جوائز مجزية، بما في ذلك فرصة قيّمة لتجديد غرفهم بالتعاون مع دبي فستيفال سيتي مول، وتنزيلات تصل إلى 60% على مجموعة مختارة من المنتجات”.

 

وإلى ذلك قالت لمياء عثمان، مديرة شؤون التواصل الإقليمي والتصميم الداخلي – ’ايكيا‘ الإمارات وقطر ومصر وسلطنة عمان: “لطالما كانت ايكيا جزءاً مهماً في العديد من قصص النجاح التي شهدتها دولة الإمارات العربية المتحدة طوال 26 عاماً؛ ومشاركتنا في هذا المهرجان تؤكد على التزامنا بالإسهام في مسيرة التنمية التي تشهدها الإمارات والنمو في هذا القطاع. علماً بأن الإمارات تعتبر سوقاً رئيسياً لنا، ونحرص على التعاون مع مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة لتزويد عملائنا بخياراتٍ واسعة من العروض والأنشطة المميزة خلال مهرجان دبي للمفروشات”.

 

ومن جهته قال عاطف رحمن – مدير وشريك في دانوب بروبرتيز: “نحن نؤمن في دانوب بأن وجودنا ونمونا هما بفضل دعم حكومة دبي لنا”.

وعلّق رائد دبس، المدير العام لعلامة انتيريرز، قائلاً: “كأحد أقدم متاجر المفروشات المنزلية في دبي، تسرنا رؤية قطاع المفروشات والتجهيزات المنزلية في صدارة فعاليات التجزئة في دبي. نحن على يقين بأن هذا المهرجان سيكون فرصة رائعة للاستمتاع بالخصومات المتاحة في متاجرنا، ونرحب بالمقيمين والزوّار لاكتشاف المعروضات والمنتجات المميزة لدينا”.

ومن ناحيته قال جوشوا بلاسير، مدير عمليات اول – ادارة المفروشات والأثاث المنزلي: “المشاركة في الدورة الأولى من مهرجان دبي للمفروشات تساهم في زيادة الوعي بعلاماتنا التجارية بين سكان دبي المهتمين في تصميم وديكور المنازل”.

وأما ينس رانبول، الرئيس التنفيذي ليوسك فقد قال: “نحن في غاية الحماس هنا في ‘يوسك’ للدورة الأولى من مهرجان دبي للمفروشات. إنها فرصة رائعة لعرض منتجاتنا، ونؤمن بأن هذا المهرجان سيرفع من مبيعاتنا”.

قالت ربيكا جوبو، مدير “دبي مول”: “يقدم مهرجان دبي للمفروشات الذي أطلقته مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة فرصة مثالية للعلامات التجارية المتخصصة بالمفروشات في المنطقة بشكل عام وكذلك في ’دبي مول‘ لزيادة مبيعاتها وتحقيق نمو لأعمالها، وفي الوقت ذاته تقديم قيمة مميزة لعملائها بفضل العروض الترويجية المتنوعة التي يقدمها الحدث. وتشهد دبي تنظيم عدد من أهم فعاليات التسوق على مدار العام، ونحن على ثقة بأن هذه المبادرة الجديدة المخصصة لقطاع المفروشات والتجهيزات المنزلية ستثري خيارات وتجارب سكان المدينة، علاوة على دورها في استقطاب أعداد أكبر من الزوار إلى الإمارة. وبدورنا، فإننا حريصون دائماً على تقديم تجارب مبتكرة خاصة بأسلوب الحياة العصرية لزوارنا، فيما تأتي شراكتنا مع المؤسسة في هذا الحدث لتؤكد عمق التزامنا بالترويج لهذا المهرجان في ’دبي مول‘ ليكون أكثر فعاليات التسوّق تميّزاً هذا الموسم”.

ومن جهته قال توماس لوندجرين، المدير التنفيذي ومؤسس ذا ون: “كعلامة تجارية منزلية تأسست محلياً، مع 23 (متجراً) في سبع دول في جميع أنحاء الشرق الأوسط، بالإضافة إلى وجود متجرنا الإلكتروني على الإنترنتtheone.com ، يفخر ذا ون بأن يكون جزءاً من مهرجان دبي للمفروشات. إنها طريقة رائعة للاحتفال بتجارة المفروشات المنزلية في المنطقة”.

وأضاف:”في عصر الألفية هذا حيث التواجد على الإنترنت يعد أمراً أساسياً، إلا أنها مازالت متاجر الأثاث تشكل أهمية كبيرة لمتسوقي المفروشات من جميع الأعمار. يريد العملاء أن يكونوا قادرين على تجربة ورؤية ولمس وإختبار المنتجات قبل قيامهم بعملية الشراء. ونفخر في ذا ون بتحقيق كل ذلك: التجربة المنزلية المتكاملة مع لمسة سحرية”.

إنّ وجود مهرجان دبي للمفروشات ضمن أحداث تقويم دبي السنوي لقطاع التجزئة، يوفر منصة رائعة لعلامات تجارية متخصصة بالمفروشات المنزلية في المنطقة بشكل عام، وسوف يلعب دوراً مهماً أيضاً في مستقبل تجارة المفروشات المنزلية”.

أترك تعليق