جــديد الاخــبــار
رولز-رويس تعرض إبداعاتها التصميمية ضمن برنامج “بيسبوك” في معرض جنيف للسيارات 2019
05 مارس 2019

تعود رولز-رويس موتور كارز إلى معرض جنيف للسيارات حيث تستعدّ لتسليط الضوء على قدراتها وفنونها التصميمية على كاملة طرازاتها الفاخرة للمرّة الأولى على منصّة عالمية. وتستعرض العلامة إمكاناتها اللامتناهية تقريباً من التصميم حسب الطلب والتي كانت في صميم النجاح القياسي الذي حققته الشركة عام 2018، وستكشف رولز-رويس عن واحدة من مجموعة رائعة من 25 سيارة فانتوم إلى جانب سيارة كالينان المصممة حسب الطلب والتي يتمّ الكشف عنها للمرّة الأولى. وإضافة إلى ذلك، سيتمّ عرض نسختين لافتتين من بلاك بادج وسيارة من طراز داون مصمّمة حسب الطلب ضمن برنامج بيسبوك، كلّ منها مستوحى من ذوق جيل جديد من روّاد الأعمال الأكثر شباباً وأكثر حزماً الذين شدّهم اهتمامهم إلى العلامة.

تواصل دار رولز-رويس في جودوود غرب ساسكس احتلال مكانتها الراسخة كمقرّ عالمي لصناعة الفخامة المتميّزة وقد دفعت النتائج القياسية التي حققتها الشركة عام 2018، وهي النتائج الأفضل في تاريخ الشركة الممتدّ على 115 سنة، بالعلامة إلى مزيد من التوسّع. ومع 200 وظيفة جديدة، بلغ إجمالي عدد اليد العاملة في الشركة 2,000 موظف. وبموازاة ذلك، عزّزت رولز-رويس موتور كارز مساهمتها الإيجابية المستمرّة ضمن مجموعة BMW.

فانتوم ترانكويليتي Phantom Tranquillity

رولز-رويس فانتوم بنسخة ترانكويليتي سيارة مصممة للأشخاص الذين يهدفون ويحققون المستحيل. إنّها تعبيرٌ عن مكانة فانتوم كالأيقونة الأكثر ندرة ورغبة للاقتناء في عالم الرفاهية. وهذه المجموعة تقتصر بشكل حصري على 25 نموذج حول العالم وهي متاحة بطرازي فانتوم وفانتوم ذات قاعدة العجلات الممتدة، والتي سبق وقام هواة الجمع المتميّزين بشرائها.

وبالنسبة لعدد قليل من الأشخاص المتميّزين الذين يقومون بتكليف سيارة فانتوم، فإنّ تجسيد تصوّرهم أمامهم يمثّل لحظة يرون فيها العالم من مكان نادر. تفرض فانتوم ترانكويليتي هيبتها للأشخاص الحالمين الذين يدفعون كلّ حدود مقبولة. إنّها قطعة فنية صيغت وسُمّيت احتفاءً بشعور الراحة والهدوء الذي يختبره المرء داخل السيارة، وتقوم فانتوم الجميلة هذه برسم الأشياء الجميلة وإيحاءاتها من عوالم تتخطى الحدود الأرضية.

داخل الغاليري الخاص بـ”ترانكويليتي” نجد تصميماً مستوحًى من أقنعة أشعة إكس المشفرة ذات الفتحات المستخدمة في الصاروخ الفضائي البريطاني سكايلارك Skylark. شعاعٌ من الطاقة العالية يمرّ فوق النمط المثقب المميز ومن خلاله، مما يكوّن ظلاً مشفراً على الطبقات تحته. وقد تمّت إعادة بناء خصائص مصادر الإشعاع الأصلية من هذا الظل بطريقة مبنيّة على الرياضيات وتمّت ترجمتها باستخدام الفولاذ العاكس المقاوم للصدأ والمطلي بالذهب عيار 24 قيراطاً والألومينيوم عالي القوة المستخدم في صناعة الطائرات.

ويتجلى استكشاف الفضاء بشكل أكبر مع سابقة جديدة وفريدة من نوعها بالنسبة لرولز-رويس حيث تمّ دمج حجر نيزكي في وحدة التحكم بالصوت والتي تمّ تعزيزها بقبضة ذهبية مصقولة تتطابق مع اللمسة الذهبية النهائية من الذهب في غاليري المجموعة، مما شكّل لمسة لافتة ومتميّزة. وهذا التطبيق الرائع للحجر الأصلي المستخرج من نيزك مونيونالوستا Muonionalusta الذي سقط على الأرض في كيرونا، السويد عام 1906 ، يكمّله نقشٌ مفصّل عن موقع وتاريخ اكتشافه.

وبإيحاء من الوجهين المشرق والمظلم للقمر، يتخلّل الجلد الأبيض Arctic White أو الرمادي Selby Grey للمقصورة توليفات فريدة من الكسوات اللامعة والساتان والتي تتميّز بتأثير معدني استثنائي. وتمتدّ الكسوة المصقولة عبر واجهة العدادات إلى المنصة المركزية بينما تغطّي الكسوة حريرية الملمس علبة القفازات العلوية ومساند الأبواب. ويُسلّط الضوء بشكل أكبر على الكسوات اللامعة باللون الأسود من خلال الخطوط الرفيعة والأنيقة من الستينلس ستيل.

وفي النموذجين المشرق والمظلم على حدّ سواء، تتميّز سماعات بيسبوك بلمسات نهائية من الذهب الأصفر تأتي لتكمّل العناصر الذهبية الإضافية التي نجدها في مختلف أنحاء السيارة. وهذه العناصر الفريدة مستوحاة من الأقمار الصناعية التاريخية فوياجر Voyager التابعة لوكالة ناسا والتي حملت إلى الفضاء أسطوانتين من الذهب مع أصوات وصور تنقل تنوّع الحياة والثقافة على الأرض وذلك لأيّ حياة ذكية قد تجدها خارج الأرض.

ويتطابق تطريزٌ مفصّلٌ وفريد على غطاء الأبواب في فانتوم ذات قاعدة العجلات الممتدة مع النقش الموجود في غاليري المجموعة مع درزات متجانسة النغمات لتعكس دقّة متناهية في الصنع. وتكمّل الساعة المصنوعة من التيتانيوم المطفي والمنقوش باللون الأصفر الذهبي “التقني”، النمط الذي يعكس الفضاء بين الكواكب إلى جانب مجسّم روح السعادة المزيّن بلمسات من الذهب الأصفر.

كالينان جنيف 2019

بعد إطلاقها العالمي من أعلى قمم غراند تيتون في وايومينغ، أعلنت الصحافة العالمية كالينان “سيارة كلّ التضاريس” بشكل قاطع. وقد بدأت هذه السيارة التحوّلية القادرة على التعامل مع كلّ التضاريس رحلتها مع التخصيص والتصميم حسب الطلب تلبية لتمنيات عشاق العلامة الذين يواصلون تحقيق تصاميم شخصية تعبّر عن أسلوب حياتهم الخاص. وتقديراً لهذه المغامرة، تمّ تصميم سيارة حصرية من كالينان.

تجمع سيارة كالينان بنسخة جنيف 2019 بذكاء ما بين المفاهيم المميزة للرفاهية والمنافع الوظيفية التي تجسّدها كالينان. وتمّ تطبيق الطلاء الخاص بالعلامة ذات الطبقات الخمس باللون الذهبي Petra Gold مع خطّ جانبي باللون الأزرق الكحلي Navy Blue وداخلية بلون الشوفان Oatmeal، مما يذكّر بدرجات اللون الكاكي التي كان يرتديها المستكشفون، بينما تحتفي مقصورة السيارة باللونين الكحلي ولون الشوفان بنسق الألوان العملية نفسه والمشغول بأجود أنواع الجلود. إضافة إلى ذلك، يرصّع الكسوة الخشبية من خشب الجوز الملكي غير المعالج ذات المسام المفتوحة ساعة مصممّة حسب الطلب وشباك مكبّرات الصوت المصنوعة من الألومينيوم المصقول بدرجة عالية، والتي تشير إلى براعة رولز-رويس في مجال أنظمة الصوت الخاصة بها.

وفي الجهة الخلفية، يقدّم فريق بيسبوك من مصممين ومهندسين وحرفيين التعبير الأكثر ترفاً عن الرفاهية في نسخة جنيف 2019 من سيارة كلّ التضاريس حيث تمّ تثبيت خدمة الاستضافة The Hosting Service ضمن وحدة الترفيهRecreation Module القابلة للنزع والمثبتة بتواضع في صندوق السيارة، وهي خدمة تجسّد فكرة التوقف والتأمّل بالرفقة الاستثنائية وهي مصممة بشكل ممتاز لإثراء الوقت الذي نمضيه مع الأحبّة.

وبمجرد أن يتم رفع الباب بشكل آلي وفتح الدرج بالكامل، يتم تزويد المضيفين بطبقة علوية من خدمات الكوكتيل والتوابل المصنوعة من الفولاذ المقاوم للصدأ ضمن برنامج بيسبوك للتصميم حسب الطلب، إضافة إلى طبقة سفلية تحمل الأواني الزجاجية المنقوشة بأناقة وصواني التقديم المصنوعة من خشب الجوز الأمريكي. وفي حال أراد المستخدم أن يقدم لضيوفه المقبلات، فيمكن إزالة طبقين من الستينلس ستيل منقوشين برمز رولز-رويس RR من محفظتهما المصنوعة من الجلد الطبيعي غير المعالج الموجودة في مركز خدمة الاستضافة Hosting Service Centre والموضوعة على جانب واحد داخل حجرات مزيّنة بالجلد مع حواف من الألومينيوم.

ويضمّ صندوقٌ مخفيٌ مجموعة من المناديل الكتانية تُقدّم بها السكاكين والشوك وقشات الشرب المتناسقة والمصنوعة من الستينلس ستيل ويكمّل الطقم مطحنة للفلفل. وستُعرض هذه القطعة الرائعة إلى جانب مقاعد التأمل Viewing Suite، مع كرسيين جلديين معاصرين مواجهين للجهة الخلفية ومائدة كوكتيل مخزنة في الحجرة الخلفية لسيارة كالينان.

داون جنيف 2019

احتفالاً بتنوّع الشخصيات التي تُطبع تأثيراتها الخاصة في كلّ سيارة من سيارات رولز-رويس المصممة حسب الطلب ضمن برنامج بيسبوك، تتميّز رولز-رويس داون الخاصة بمعرض جنيف 2019 بلونها الأزرق الكريستالي Crystal Blue الذي تمّ تطويره مؤخراً فوق طلاء ميلوري الياقوتي الذي يتضمّن طبقة من اللك (الورنيش) المشبع بجزيئات بلورية لتحقيق تأثير كريستالي لامع مميّز. ويكمل العمل الرائع الموضوع في الخطّ الجانبي غطاء Aero Cowling المصنوع من ألياف الكربون والمشذّب بالجلد الأزرق الكحلي Navy Blue، مما يمنح السيارة المكشوفة ذات المقعدين قامتها الأنيقة واللافتة.

ذلك ويزيّن داون بنسخة جنيف 2019 الجلد باللون الرمادي Selby Grey كما سبق والجلد الكحلي المنجّم بشكل يسلّط الضوء على موقع السائق المرتفع. وتمّ تعزيز الأجواء الداخلية المفعمة بالحيوية من خلال لوحة العدادات المصنوعة من خشب ميلوري الياقوتي اللامع Piano Milori Sapphire والمصقول يدوياً لمدة 12 ساعة، والمؤطّر بدقة بخطّ فضي، في حين تمّ تطبيق الكسوة الخشبية الملكية من خشب الجوز غير المعالج بشكل كامل على أغطية الأبواب وغطاء السطح الخلفي والمنصّة المركزية المصنوعة من خشب كاناديل.

بلاك بادج

منذ أن طرحت رولز-رويس موتور كارز عائلة سيارات بلاك بادج، لقيت العلامة استجابة عدد كبير من عشاق سياراتها الأصغر سناً من خلال تطوير الوجه الأكثر جرأة للعلامة مع توصياتهم الشخصية الأكثر تعبيراً عنهم. وفي معرض جنيف للسيارات، تقدّم رولز-رويس نسختين قوّيتين مستلهمتين من أذواق الشريحة الجديدة من روّاد الأعمال الذين يرغبون في تعزيز طابع سياراتهم الخاصة من رولز-رويس.

وقد تمّ اختيار اللون الأزرق النيلي Galileo Blue لمنح الطابع الديناميكي الذي يميّز بلاك بادج رايث شخصية درامية بينما تمّ تطبيق الخطوط الجانبية باللون البرتقالي Mandarin بما يعكس التوجّه الدائم نحو التباينات الصغيرة ذات التأثير الكبير ضمن نسق الألوان في كلّ سيارة يتمّ تكليفها. أمّا في الداخل، فيتخلّل الجلود باللون الأبيض الناصع Arctic White والأزرق الكحلي Navy Blue لمسات باللون البرتقالي Mandarin على حوافي المقاعد والخطوط الرفيعة التي تمتدّ عبر الكسوة الخشبية بينما تمّت حياكة نسق مسدّس واضح وجريء من الخيوط القطنية بين المقعدين الخلفيين.

ومن جهة أخرى، تتألّق رولز-رويس جوست باللون الرصاصي Gunmetal مع لمسة من طلاء مطفي (مات جليدي) للجزء الأعلى ومصقولة للجزء الأسفل، ويتمّ إنعاش هذه اللوحة الجريئة من الألوان بخطّ رفيع باللون الأخضر الحمضي على مراكز العجلات. واستُخدمت الجلود باللون الفحمي الأنتراسيتي Anthracite والأسود Black للمقاعد الأمامية والخلفية بينما يكمّل اللون الأخضر الحمضي Lime Green الذي استخدم للحوافي وجيوب الأبواب التوليفة الخارجية للسيارة. ويعبّر النمط المطرّز على مساند الأبواب في المقعد الخلفي عن الكسوة المصنوعة من الألياف التقنية ويجمع بين القطن الفاخر ذات اللون النابض والجلد الناعم، مما يعبّر بشكل أكبر عن الصيغة المستخدمة في الخط الجانبي التي تجمع بين السمات اللامعة والحريرية.

برنامج رولز-رويس الفني

في السنوات القليلة الأخيرة، قدّم برنامج رولز-رويس الفني دعمه لعدد من الفنانين المرموقين الذين نذكر منهم إيزاك جوليان، ودان هولدزورث، ويانغ فودونغ. فثمّة رابطٌ وطيدٌ يربط ما بين عالم الفنّ وعلامة رولز-رويس بحيث يتشاركان الالتزام تجاه التعبير المبدع، وحبّ الاستكشاف للحدود التقنية والمفاهيمية، والاستعداد لإمضاء الوقت بحثاً عن الجودة والمعنى.

وستقوم دار رولز-رويس بتقديم عمل جديد للفنان توماس ساراسينو في المعرض، في الفترة الممتدة من 7 إلى 17 مارس 2019. وفي هذا العمل الفني نرى تعاوناً ما بين الفنان وعنكبوت. ويظهر هذا العمل الفني الذي يبدو كمجرة عائمة، وينسج بواسطة العناكب الاجتماعية وشبه الاجتماعية، لقاء مع المقاييس والظواهر المتغيرة. من الشبكة الكونية إلى جزيئات الغبار الدقيقة التي تتجمع على الخيوط الحريرية، يبين العمل الفني أننا نتشارك وجودنا على مستويات متعددة مع كائنات غير بشرية. وبعد انتهاء المعرض، سيتمّ عرض هذا العمل الفني بشكل دائم في دار رولز-رويس في جودوود، غرب ساسكس ابتداءً من 28 مارس 2019.

أترك تعليق