جــديد الاخــبــار
مدير إداري جديد لمطاعم #ناندوز في #الإمارات يتولى مهمة تطوير العلامة ومواصلة مسيرة النجاح
08 نوفمبر 2018 ,

تسلّم (جورج كونابالي) منصب المدير الإداري الجديد لسلسلة مطاعم ناندوز في الإمارات، بالتزامن مع خطط العلامة للتوسعة وتطوير الخدمات.

وقبل الانضمام لناندوز، شغل جورج عدة مناصب إدارية عليا ضمن علامات تجارية محلية وعالمية عديدة، من بينها “جوني روكتس”، و”تشارليز فيلي ستيك”، و”صوب واي”.

ويتمثل دور جورج في الإشراف على خطط الشركة التوسيعية لافتتاح المزيد من المطاعم، وتطوير خدمة التوصيل المنزلي لتصبح ناندوز منصة أولى في توصيل الطعام عبر الانترنت، واستهداف جيل الشباب كسوق أساسية للنمو، والمحافظة على مكانة المطعم كوجهة طعام مفضّلة للعائلات.

وساهم النمو الملحوظ في خدمات التوصيل في تسهيل وصول ناندوز إلى الزبائن خارج نطاق المطاعم أو ما تُعرف بالـ “كازا”.

وقد أعلنت الشركة التي توفر خدمة التوصيل إلى المنازل عن طريقة مركز خدمة العملاء التابع لها وأسطول من سائقي الدراجات يضم 90 موظفًا، مؤخرًا عن شراكة جديدة مع موقع توصيل الطلبات الشهير ديليفيرو Deliveroo والذي كان له دور رئيسي في زيادة نسبة المبيعات من خدمة التوصيل لنحو 20%.

وحول ذلك، قال جورج، الحاصل على شهادة بكالوريوس في إدارة الفنادق ودبلوم دراسات عليا في إدارة السياحة: “تبلغ إيرادات خدمة التوصيل حوالي 20% من مجموعة إيرادات الشركة وننوي إيصالها إلى 30% على مدى الأشهر الستة المقبلة من خلال التركيز على زيادة أسطولنا في كل من الشارقة، والعين، والإمارات الشمالية حيث نعتقد أن هناك حاجة ماسّة لذلك”.

وأضاف: “نحن أيضًا ندرس إنشاء مطاعم للتوصيل فقط في عدد من المناطق الاستراتيجية في دبي، والشارقة، وأبوظبي لتقديم خدمة أسرع لعملائنا، ومن بين المناطق المستهدفة: واحة دبي للسيليكون، وحي دبي للتصميم، والمدينة الجامعية في الشارقة، ومدينة خليفة (أ)”.

وفي حين يشكل زيادة المبيعات أولوية بالنسبة للمدير الإداري الجديد، أوضح جورج أن التغلب على التحديات التي ترتبط بظروف البيئة الاقتصادية، وإجراء عمليات تجديد وإصلاح من حين لآخر، بالإضافة إلى ضرورة بناء علاقات عمل واسعة النطاق وتطوير الشراكات مع أصحاب الشركات العقارية هي على رأس قائمة مهامه”.

وتابع: “نواجه في مجال عملنا تحديات عدة ونأمل أن يتمثل أصحاب العقارات بالهيئات الحكومية والتنظيمية التي خفضت بشكل كبير أو ألغت الرسوم المفروضة لدعم الشركات المحلية من أجل النمو والازدهار”.

ومن أجل المحافظة على سمعة العلامة كوجهة طعام نابضة بالحياة ومريحة، سيشرف جورج على برنامج تجديد وإصلاح واسع النطاق لكافة فروع المطعم.

وقال جورج: “نعمل باستمرار على تحسين حلة وديكور مطاعمنا ليس فقط لكون ذلك يتوافق مع المعايير التي تفتخر بها العلامة على مستوى العالم ولكن أيضًا من أجل تقديم أفضل ما لدينا لعملائنا”.

وأضاف: “نخطط هذا العام لتجديد مطاعمنا في كل من العين مول، والبرشاء مول في دبي. ولدينا للعام المقبل خطط إضافية لتجديد فروعنا في كل من ذا غرينز، وسيتي سنتر ديرة، ومردف سيتي سنتر. كما تتضمن خطتنا لعام 2020 تجديد 10 مطاعم و 4 أخرى بحلول 2021، وعادة ما نقوم بهذه العمليات خلال الصيف في الوقت الذي يسافر فيه معظم الناس للخارج”

“إن استهداف الشباب الذي يتمتع بدخل فوق المتوسط في الإمارات هو ضرورة لنجاح أي سلسلة مطاعم، إذ يتجه هؤلاء الشباب إلى المطاعم التي تقدم طعامًا رائعًا وتحتفي بالضيف وتواكب التكنولوجيا الحديثة في خدماتها، وكل ذلك موجود في ناندوز”.

وحول علامة ناندوز قال جورج: “تتسم ناندوز بشخصية مفعمة بالحياة، إذ تعكس جذورنا الأفرو-برتغالية تعكس كل معاني الاعتزاز بالأصول، والشغف، والتنوع الثقافي، ويظهر ذلك في الألوان الزاهية والطابع العالمي وحفاوة الضيافة”.

وأضاف: “نواكب في كل كازا تكنولوجيا العصر عن طريق توفير خدمة واي فاي، وخدمات الدفع الالكتروني عبر أجهزة أبل وسامسونج. وتشتهر مطاعمنا باجتذاب شريحة الشباب من عمر 18 حتى 35 سنة ونحن نأخذ ذلك بعين الاعتبار عند تصميم كل كازا وإعداد قوائم الطعام والعروض الترويجية”.

ويؤمن جورج بتوفر كل الإمكانيات اللازمة لمواصلة مسيرة العلامة بوصفها واحدة أهم علامات مطاعم الوجبات الرائدة في الإمارات مستقبلًا عن طريق التوجه إلى العائلات والزبائن من فئة الشباب وتطوير خدمات التوصيل المنزلي. إذ علّق بالقول: “نؤمن بأن ناندوز ستواصل لعب دور رئيسي في صناعة مشهد مطاعم الوجبات السريعة في الإمارات. فمنذ أن افتتح السيد سهيل الجدواني، الرئيس التنفيذي للعلامة أول مطعم لناندوز في دبي، أصبح ناندوز وجهة أولى لتجارب الطعام في الإمارات”.

واختتم قائلًا: “مع 22 كازا متوزعة في مختلف أنحاء الإمارات، يشكل هذا الأمر دليلًا على نجاحنا وعلى الإقبال الكبير الذي نلقاه من الزائرين. نحن هنا لنحقق المزيد من النمو والتطور ونأمل بأن نكون على خيار الزبون الأول عندما يفكر بتناول الطعام في الخارج أو بطلب الطعام إلى المنزل أو المكتب”.

أترك تعليق

أخبار متنوعة