جــديد الاخــبــار
شركة #بوينغ تقدم لمحةً لأكبر طائرة نفاثة ذات محركين في العالم
15 سبتمبر 2018

قدمت شركة “بوينغ” أخيراً لمحةً عن ناقلتها الجوية الجديدة”777X-9″، التي تعد أول طائرة من الجيل الأول من عائلة “777”. وذلك بعد أن أُخرجت الطائرة الاختبارية “المُجمعة بالكامل” من مصنع “بوينغ” في إيفرت في واشنطن، في بداية سبتمبر/أيلول.

ورغم أن الطائرة لن تحلق في السماء أبداً، إلا أنها ستخضع لعامٍ من الاختبارات على الأرض للتحقيق من قوتها الهيكلية، والدّقة في التصميم.

ومع أن هيكل الطائرة أصبح مكتملاً بشكل كبير، لكنها لا تزال تفتقد إلى بعض المكونات، مثل المحركات وأنظمة إلكترونيات الطيران.

وتقول المديرة المسؤولة عن برنامج اختبار وتقييم طائرة “777X”، دورين بينغو: “إن الاختبار الساكن هو فرصتنا للتثبت من تصميم الهيكل والمكونات الخاصة بحمولات الطائرة”.

وعند اكتمالها بناء الطائرة، سيمتد جناحها على مسافة 235 قدماً و5 بوصات، وهو الأطول في تاريخ الشركة التي تبلغ من العمر 99 عاماً.

ويبلغ طول طرف جناح الطائرة وحده 12 قدماً، وهو مرسخ بدبابيس للتثبيت لمنع طيّه أثناء الطيران.

وتعزز هذه الأجنحة من طيران الناقلة الجوّية، فهي تساعد على توفير الوقود بنسبة تزيد عن طائرة “إيرباص 350A” بـ12%، وفقاً لـ”بوينغ”.

وتم اختبارها بحمولةٍ تزيد عن الوزن المحدد لها بمرة ونصف، ما أدى إلى التواء الأجنحة لأكثر من 26 قدماً.

وتتسع الطائرة لعدد ركاب يتراوح بين 350 و425 راكباً. ومن المقرر، أن تدخل في الخدمة في العام 2020، مع انطلاق رحلاتها التجريبية بدءاً من العام المقبل.

وصرّحت شركة “بوينغ” أن تكاليف تشغيل الطائرة الجديدة ستنخفض عن تكاليف تشغيل طائرة “A350-100” بنسبة 10%.

ومن المتوقع، أن يصل نطاق الطائرة إلى أكثر من 14 ألف كيلومتر، أي ما يعادل المسافة بين دبي ومدينة بنما.

وقامت العديد من شركات الطيران بتقديم طلباتٍ لطائرة بوينغ الجديدة بالفعل، بما في ذلك طيران الإمارات، وخطوط “آل نيبون الجوية” اليابانية، و”لوفتهانزا” الألمانية.

وتأتي عائلة “بوينغ” الجديدة من طراز “X” كجزءٍ من ثورة هندسيّة تتيح للطائرات النفاثة ذات محركين فقط من اتخاذ المسارات العالمية ذاتها للطائرات الأكبر ذات الأربع محركات، والمستهلكة للوقود، مثل طائرة “747”، وطائرة إيرباص “A380 Super Jumbo”.

أترك تعليق

أخبار متنوعة