جــديد الاخــبــار
هل تدفع 1.1 مليون دولار لهذا المنزل المتهاوي؟ أحدهم فعل ذلك
24 أبريل 2018

بيع منزل مهجور في مدينة سيدني مقابل 1.1 مليون دولار خلال شهر نيسان/أبريل الحالي، ما يوضح شعور مشتري المنازل الذين يشعرون بالإحباط بسبب محاصرتهم في سوق العقارات في المدينة.

أما الثمن الباهظ الذي دُفع للعقار المتداعي، والذي يتطلب تجديدًا كاملاً، في ضاحية ستانمور، فهو يرمز إلى الأسعار الصاروخية للعقارات في أكبر مدينة في أستراليا.

وقال كبير محللي الابحاث في شركة البيانات العقارية “CoreLogic” كاميرون كوشير لشبكة CNN: “على مدى الأعوام الخمسة الماضية، كان هناك الكثير من التقارير حول ارتفاع أسعار العقارات، التي لا يمكن العيش فيها.”

وبيع منزل متهدم في حي نيوتن البوهيمي في مدينة سيدني الأٍسترالية الشهر الماضي بمبلغ حوالي 816.435 دولاراً.

وفي الوقت ذاته، بلغ سعر منزل يتكون من أربع غرف نوم، مبلغ مليون ونصف المليون دولار العام الماضي.

وتضاعفت أسعار المنازل في سيدني تقريباً خلال العقد الماضي، من قيمة 360.967 دولاراً في مارس/آذار العام 2008، إلى 681.810 دولاراً في مارس/آذار العام 2018 وذلك وفقاً لـ” CoreLogic.”

ورفض تيم جورنر، وهو ملياردير ويمتلك العديد من العقارات، شكاوى الشباب بشأن غلاء أسعار العقارات، إذ قال إن الجيل الجديد لن يكون قادراً على شراء العقارات لأنه يُنفق أمواله على على وجبات إفطار الأفوكادو في المقاهي العصرية.

وعندما بيع منزل ستانمور آخر مرة في العام 1997، كان سعره حوالي 387 ألف دولار نسبة إلى الأسعار في يومنا الحالي، ما يمثل زيادة بنسبة 180 في المائة خلال عقدين من الزمن، وبلغ معدل الأجور في الفترة ذاتها حوالي 3.3 في المائة.

وورد أن البائع، وهو رجل مسن يعيش في مؤسسة تهتم بكبار السن، كان يبكي غير مصدقاً السعر الذي وصل إليه منزله هذا الشهر.

وقال وكيل البيع في “بريسك ويتني” كريس نان: “كان يتوقع أن يحصل على مئات الآلاف من الدولارات فقط”.

وفي 14 نيسان/أبريل، أوضح دار كلارينس وايت للمزادات أن المنزل الذي تم تجديده في هذا الموقع قد يبلغ سعره حوالي مليون ونصف المليون دولار.

ويقع المنزل المكون من 4 غرف نوم والذي تبلغ مساحته 167 متراً مربعاً على بعد 5.5 كيلومترات من منطقة الأعمال المركزية في سيدني وعلى بعد دقائق من محطة القطار، وموقعه قريب من العديد من الطرق السريعة.

أترك تعليق