جــديد الاخــبــار
سفريات كانو تعزز حضورها في الشرق الأوسط عبر تكنولوجيا كريستال أونلاين
22 أبريل 2018

أطلقت سفريات كانو إحدى شركات مجموعة يوسف بن أحمد كانو مؤخراً نظام “كريستال أونلاين”، وهو حلّ قائم على تكنولوجيا السحابة و يعد الأفضل ضمن فئته، و ذلك بهدف تقديم تجارب استثنائية وسلسة للحجز عبر الإنترنت لعملائها في المنطقة.

و تعليقاً على دخول التكنولوجيا الجديدة قال نبيل خالد كانو، عضو مجلس إدارة “سفريات كانو”: “تستخدم منصتنا المبتكرة لإدارة السفريات التجارية لتوفير حلولٍ محسنة لمديري شؤون السفر في الشركات، وشركات إدارة السفر والموردين. ومن خلال العمل مع مؤسسات رائدة، بات بمقدورنا تحفيز الأداء العام للأعمال بما يصب في مصلحة عملائنا بفعالية أكبر”.

ويتيح حلّ “كريستال أونلاين”، الذي تملكه وتوزعه سفريات كانو، للمستخدمين البحث والحجز لدى موردين عالميين متعددين، وفي أكثر من 500,000 فندق ومحل لتأجير السيارات حول العالم، وذلك بفضل محتوى ديناميكي كالخرائط والفنادق والصور ومقاطع الفيديو، وخيارات الدفع المتعددة، وتعيين الحدود الائتمانية، وإدارة مستخدمي الفروع والموردين والزيادات على الأسعار وغيرها الكثير، من خلال برنامج شبكة شركاء السفر الخاص بها.

ومن جهته، علّق زعيم جاما، المدير العام التنفيذي المؤقت لسفريات كانو قائلاً: “يكمن هدفنا في أتمتة عمليات السفر التجارية وإحداث تغيير جذري فيها والحدّ من المتاعب الناجمة عن منصات السفر التقليدية. ويقدم الدمج الجديد خدمات رائدة في مجال إدارة السفر حيث يُمكن للشركات و وكلاء السفر حجز رحلاتهم على الفور بفضل السرعة في إنجاز المعاملات والتأكيد الفوري.”

ويُعتبر النظام الإلكتروني الجديد بمثابة أداة للحجز الذاتي تتّسم بسهولة الاستخدام وتُعدّ مثالية لوكلاء السفر، ما يؤمن إمكانية وصول على مدار الساعة وطوال أيام الأسبوع إلى بوابة سفر متكاملة تتألف من مجموعة واسعة من الرحلات والفنادق وخدمات تأجير السيارات و الليموزين والتأمين على السفر، مع تقديم المزيد من الخيارات بأسعار تنافسية.

وأضاف نبيل كانو: “نهدف إلى تعزيز حضورنا في دول مجلس التعاون الخليجي وخارجها والتأكيد لعملائنا على مكانتنا كشركة رائدة في مجال إدارة السفر منذ عام 1937. ونتوق للاستفادة من إنجازاتنا السابقة والعمل أيضاً على طرقٍ لتقديم قيمة أكبر لعملائنا”.

وتابع قائلاً: “نصب جلّ تركيزنا على تلبية احتياجات عملائنا من ناحية الأسعار وخيارات الدفع وجودة الخدمة والثقة. واشتهرت سفريات كانو بسمعتها الممتازة كإحدى الشركات السباقة في تقديم خدمات السفر المهنية للشركات وخدمات التجارة بالتجزئة والسفر الترفيهي في منطقة الشرق الأوسط”.

ومن جهته، قال زعيم جاما: “يوفّر النظام الجديد فرصةً لتلبية توقعات الجيل المقبل من عملائنا. ويُعدّ النظام الجديد حلّاً مخصصاً قائماً على حاجاتهم للتفوق في منافسة السوق دائمة الازدهار. كما سيفيد عملائنا عبر مساعدتهم في تحقيق أكبر قدرٍ ممكن من العائدات وخفض التكاليف وخلق تجارب شخصية أكثر للمسافرين”.

وتتمتّع “سفريات كانو” بحضورٍ واسع النطاق في السوق وتملك مكاتب في البحرين والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة وقطر وعمان ومصر والمملكة المتحدة وفرنسا. كما أنها تفخر أيضاً بكونها الممثّل الحصري لشركة “أمريكان إكسبريس” التي تُعدّ واحدة من أكبر شركات إدارة السفر عالمياً.

و ستشارك سفريات كانو في سوق السفر العربي (“إيه تي إم”) لعام 2018 في الفترة ما بين 22 – 25 أبريل حيث يمكن للعملاء من الشركات زيارة المنصة التقنية المتكاملة الجديدة “كريستال أونلاين” والاطلاع عليه بشكل كامل، بهدف تعزيز إمكانية تلبية احتياجات العملاء أثناء السفر.

لمحة عن سفريات كانو

تعتبر “سفريات كانو” التي تأسست في أواخر الثلاثينيات، إحدى أكبر الشركات في مجال إدارة السفريات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. ويعمل لديها أكثر من 1,500 أخصائي سفر في جميع أنحاء المنطقة، وتدير شبكة من 70 موقعاً من مواقع اتحاد النقل الجوي الدولي، وهي متخصصة في سفر الشركات والاجتماعات والحوافز والمؤتمرات والفعاليات (“إم آي سي إي”)، والسفر الترفيهي وقضاء العطلات، وخدمات تمثيل شركات الطيران والسفر البحري. واشتهرت “سفريات كانو” دوماً بحلولها المرموقة، والتميّز في خدماتها ونيلها العديد من الجوائز الإقليمية في هذا المجال.

معلومات عن مجموعة يوسف بن أحمد كانو
مجموعة يوسف بن أحمد كانو تعتبر احد كبرى الشركات العائلية المستقلة المتعددة الجنسيات في الشرق الأوسط مع محفظة واسعة من وحدات الأعمال التكميلية والشراكات الاستراتيجية عبر مجموعة من قطاعات الصناعة. تأسست في عام 1890 ميلادية كشركة تجارة عائلية تعمل بخدمات الشحن التجاري في مملكة البحرين، وتطورت الشركة إلى مجموعة أعمال متنوعة مع وجود متكامل في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وأوروبا وآسيا.

تعتبر شركة يوسف بن أحمد كانو من المساهمين المميزين في النمو الاقتصادي والتنمية حيث تقدم خبراتها لاعمال التطوير والمساهمة ببناء البنى التحتية من قبل أكثر من 120 عاما. أسست الشركة نفسها كخيار أول للشركات الإقليمية والعالمية عند البحث عن شريك أعمال متميز في المنطقة وتستمر الشركة في متابعة نموها التجاري والتوسع من خلال التميز المستمر. وتشمل الأنشطة التجارية للشركة مجالات الشحن، والسفر، والآليات والكيماويات والخدمات اللوجستية والعقارات والطاقة والتكنولوجيا وتجارة التجزئة، على سبيل المثال لا الحصر.

أترك تعليق

أخبار متنوعة