جــديد الاخــبــار
#هيئة_السياحة_البريطانية #فيزيت_بريتين تطلق حملةً إعلانية جديدة في دول الخليج لتعزيز السياحة إلى بريطانيا
13 فبراير 2018 ,

أطلقت اليوم هيئة السياحة البريطانية “فيزيت بريتين”، حملةً تسويقية جديدة في دول مجلس التعاون الخليجي هدفها تعزيز السياحة إلى بريطانيا.

جرى إطلاق حملة التسويق الرقمية “أسافر من أجل…” رسمياً في دول مجلس التعاون الخليجي خلال حفل أقامته هيئة السياحة البريطانية “فيزيت بريتين” في دار أوبرا دبي بحضور السفير البريطاني في الإمارات العربية المتحدة، فيليب برهام، والمدير الإقليمي لفيزيت بريتين في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، والشرق الأوسط وإفريقيا، تريسيا وارويك.

كما حضر حفل الإطلاق أكثر من 80 شركة ومندوباً من قطاع السفر في دول مجلس التعاون الخليجي، فضلاً عن وسائل الإعلام المتخصّصة. هذا وشهد الحفل مشاركة مسؤولين من وزارة الخارجية البريطانية، وهيئة التجارة والاستثمار البريطانية، ودائرة التأشيرات والهجرة البريطانية والمجلس الثقافي البريطاني.

تستخدم حملة “فيزيت بريتين” الجديدة أفلاماً قصيرة وروايات شيّقة تسلّط الضوء على تجارب غير متوقعة ووجهات جديدة في بريطانيا، إلى جانب معالمها السياحية البارزة وذائعة الصيت عالمياً. تزخر الحملة بفيض من المشاعر التي تحفّز الزوّار الخليجيين على السفر وخوض التجارب التي لا تتوافر إلا في بريطانيا، عبر إلهامهم بأن أياً كان سبب سفرهم فإن “وراء كل تجربة عظيمة Great Britain”، وحثّهم على المسارعة بحجز رحلتهم الآن.

وفي هذا السياق، عبّرت المدير الإقليمي لفيزيت بريتين في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، والشرق الأوسط وإفريقيا، تريسيا وارويك، قائلةً:

“تُعدّ دول مجلس التعاون الخليجي سوقاً مهماً بالنسبة لفيزيت بريتين، لذا تهدف حملتنا إلى الاعتماد على النمو الذي شهدناه لإظهار أنّ بريطانيا تزخر بالأنشطة الممتعة، والمغامرات الجديدة والتجارب المذهلة وغير المتوقعة التي لا يمكن خوضها إلا في بريطانيا.

بدءاً من الثقافة العصرية الشيّقة في بريطانيا إلى تاريخها الحي ومدنها النابضة بالحياة، من المغامرات الحماسية في الريف الخلاب إلى الاسترخاء في أماكن تتمتّع بجمال طبيعي أخاذ، ترمي حملة “أسافر من أجل…” إلى إلهام الزوّار من دول الخليج للمسارعة في حجز رحلة إلى بريطانيا”.

علاوة على ذلك، تعمل فيزيت بريتين مع شركاء تجاريين في دول مجلس التعاون الخليجي على غرار طيران الاتحاد وشركة دناتا لتعزيز تواجدها في السوق وحثّ الزوّار المحتملين على حجز رحلتهم. كما أنّها عقدت شراكات جديدة مع أهم الشركات الإلكترونية المتخصّصة بالسفر مثل “تجوّل” (مجموعة الطاير) و”ويجو”، لتبرهن أنّ الوصول إلى بريطانيا من دول مجلس التعاون الخليجي أمراً في غاية السهولة.

تُظهر الاحصائيات الرسمية الأخيرة الصادرة عن المكتب الوطني، أنّ عدد الزوّار من دول مجلس التعاون الخليجي إلى بريطانيا قد نما بشكل ملحوظ. فبين شهرَي يناير وسبتمبر 2017، تمّ تسجيل رقم قياسي بلغ 655 ألف زائر من دول مجلس التعاون الخليجي إلى بريطانيا، وهو ارتفاع بنسبة 7 بالمئة عن الأشهر التسعة الأولى من العام 2016. كما أنفق الزوّار الخليجيون مبلغاً قياسياً بقيمة 1.8 مليار جنيه استرليني في بريطانيا خلال هذه الفترة، وهي زيادة بنسبة 65 بالمئة مقارنةً بالفترة نفسها من العام السابق.

تُعتبر حملة “أسافر من أجل…” جزءاً من حملة العالمية التي أطلقتها الحكومة البريطانية لتُبرز أفضل ما تكتنزه بريطانيا كوجهة للسياحة، والدراسة ومزاولة الأعمال.

أترك تعليق

أخبار متنوعة