جــديد الاخــبــار
جهود الملك سلمان في السياحة والتراث
06 مارس 2017

سمو ولي العهد يتسلم جائزة الإنجاز مدى الحياة في مجال التراث العمراني

قدم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود- حفظه الله- الكثير من الجهود لدعم القطاع السياحي في المملكة بوجه عام، وللعاصمة الرياض بوجه خاص حينما كان -رعاه الله- أميراً لمنطقة الرياض.

فبالإضافة لرعاية خادم الحرمين المستمرة للمؤتمرات والمعارض التي تقيمها الهيئة، فقد آمن –حفظه الله- بالدور الاقتصادي والثقافي للسياحة والآثار والتراث خصوصاً وأن المملكة تزخر بالعديد من المقومات في هذا المجال.

أبزر بصمات خادم الحرمين الشريفين بالقطاع السياحي

• رعى خادم الحرمين الشريفين – حفظه الله- برنامج الهيئة لتطوير قصور الدولة في عهد الملك عبدالعزيز، وزار العديد من القصور للإطلاع عن كثب على مشاريع تطويرها.

• دعم –حفظه الله- برنامج تطوير القرى والبلدات التراثية الذي أنطلق من منطقة الرياض، وبالتحديد من محافظة الغاط، وقد زار المشروع للإطلاع على برنامج تطويره، كما رعى توقيع اتفاقيات التمويل بين بنك التسليف وجمعية الغاط التعاونية لتمويل مشروع ( النزل التراثية).

• تولى خادم الحرمين الشرفين رئاسة اللجنة العليا لتطوير الدرعية التاريخية، والإشراف المباشر على أعمال التطوير.

• أشراف على خدمة تراث المملكة عبر رئاسته لدارة الملك عبدالعزيز.

• دشن – حفظه الله- العديد من المشروعات التي تخدم السياحة والتراث في منطقة الرياض والتي تعمل عليها بعض المؤسسات الحكومية التي كان يرأسها عندما كان وليا للعهد مثل الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض، وأمانة مدينة الرياض، مثل مشروع تطوير وادي حنيفة، ووادي نمار، ومركز الملك عبدالعزيز التاريخي والمتنزهات والحدائق العامة وفي مقدمتها مشروع إنشاء حدائق الملك عبدالله العالمية، وغيرها.

• رعى خادم الحرمين الشريفين مهرجان الرياض السياحي السنوي وفعاليات عيد الرياض.

• رأس أعمال واجتماعات مجلس التنمية السياحية في منطقة الرياض، واعتماد سموه للهوية السياحية في الرياض.

• رعى – حفظه الله- مشروع تطوير وتأهيل مسار طريق التوحيد الذي سلكه الملك عبدالعزيز في توحيده للمملكة.

• دعم تأسيس لجان تنمية سياحية في (8) محافظات في منطقة الرياض هي (الخرج والمجمعة والزلفي ووادي الدواسر وشقراء والقويعية والغاط وثادق).

• رعى خادم الحرمين الشرفين – حفظه الله- مشروع تطوير الظهيرة.

جائزة الإنجاز مدى الحياة في مجال التراث العمراني

تفضل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود – حفظه الله- بتسلم جائزة الإنجاز مدى الحياة في مجال التراث العمراني التي تقدمها مؤسسة التراث الخيرية، و تشرف بتسليمها لجلالته صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار رئيس مؤسسة التراث، وذلك في الحفل الذي أُقيم مساء الثلاثاء الموافق 5/2/1434هـ في قصر المربع بمركز الملك عبدالعزيز التاريخي في الرياض.

وجاءت الجائزة تقديرا لما قدمه – حفظه الله – من أعمال جليلة وانجازات رائده للمحافظة على التراث العمراني في منطقة الرياض وعلى المستوى الوطني وتنميته اقتصاديا واجتماعيا وإبرازه ليؤكد هوية هذا الوطن وتراثه العظيم.

أترك تعليق